الصادرات الأردنية للعراق تفلت من جباية “داعش”

311
الحدود الأردنية العراقية (أرشيف/فرانس برس)
الحدود الأردنية العراقية (أرشيف/فرانس برس)

الحكمة – متابعة: قال السفير العراقي لدى الأردن، جواد عباس، في تصريح خاص لـ”العربي الجديد”، إن القوات العراقية تمكنت من تخليص منطقة الرطبة القريبة من الحدود الأردنية من سيطرة داعش بعد توجيه ضربات عسكرية حاسمة لعناصره قبل أيام.

وأضاف أن الصادرات الأردنية تحررت من دفع رسوم لداعش لقاء مرورها باتجاه الأراضي العراقية، موضحاً أن عناصر الجماعة كانت تجبر الشاحنات المارة من المناطق التي يسيطر عليها على دفع جبايات مالية كبيرة.

وقال إنه لم يعد هناك وجود لعناصر داعش في منطقة الرطبة وإن الجمارك العراقية أبلغته بتوقف ظاهرة الجبايات تماماً وأنها تسلمت مهام عملها في المنطقة المحررة.

وتوقع السفير العراقي لدى الأردن، أن تتحسن حركة النقل البري بين البلدين بعد استعادة الحكومة السيطرة على منطقة الرطبة التي يمر منها الطريق البري الواصل بين البلدين ما يعزز فرص زيادة حجم التجارة في الاتجاهين.

وأوضح أن الصادرات من الأردن إلى بلاده تسلك طرقاً جديدة داخل العراق أكثر أمناً من المناطق التي تتعرض لاضطرابات أمنية وعمليات سطو على الشاحنات، وكانت داعش تستوفي رسماً بمقدار 300 دولار عن كل شاحنة تصدر إلى العراق حيث تجمع ملايين الدولارات يومياً من هذه العملية، تستفيد بها في تمويل عملياتها العسكرية لتحقيق أهدافها بالسيطرة على أكبر مساحات ممكنة في العراق.

س ف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*