سوريا: استشهاد مدني جراء اعتداء إرهابي على كفريا والفوعة الشيعيتين المحاصرتين

375

كفريا والفوعة (سوريا) – متابعة الحكمة : استشهد مدني سوري جراء اعتداء التنظيمات الإرهابية برصاص القنص على بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين، منذ أكثر من 3 سنوات.

وأفادت مصادر أهلية، بأن إرهابيين ينتشرون في ناحية بنش المجاورة لبلدة الفوعة بريف إدلب الشمالي استهدفوا المدنيين في بلدتي كفريا والفوعة برصاص القنص ما أسفر عن استشهاد شاب.

وأصيب في الـ 19 من الشهر الماضي مدني بجروح نتيجة استهداف التنظيمات الإرهابية برصاص القنص بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين شمال مدينة إدلب بنحو 10 كم.

ويعاني أهالي بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب الشمالي من حصار خانق تفرضه عليهم التنظيمات الإرهابية التي تستهدف البلدتين بالقذائف الصاروخية والهاون واسطوانات الغاز ورصاص القناصة ما تسبب باستشهاد العديد من الأشخاص وإصابة آخرين معظمهم من النساء والأطفال والشيوخ.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*