مصر تستعد لخطر العائدين من القتال في سوريا وليبيا!

384
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

الحكمة – متابعة: أوضح مستشار لجهاز أمني مصري أن سلطات بلاده تعطي أولوية لتطويق خطر عودة المسلحين الإرهابيين من المعارك في سوريا والعراق وليبيا مع ازدياد خسائر التنظيمات المسلحة هناك.

نقلت الصحيفة الحياة اللندنية عن المصدر، القول: إن القاهرة “تعلم أن عدداً كبيراً من المصريين منخرط في جبهات القتال، خصوصاً في سوريا وليبيا، وهؤلاء سيسعون إلى العودة في حال هُزمت فصائلهم في مناطق النزاعات”.

وأشار إلى أن “خطر العائدين من جبهات القتال في الخارج زاد أثره بشكل لافت في الشهور الماضية، إذ نُفذت هجمات إرهابية نوعية لا يمكن لأعضاء خلايا العنف الفردي أو ما عُرف بالذئاب المنفردة تنفيذها، إذ تتطلب قدرات تدريبية عالية ومهارات خاصة في تصنيع المتفجرات، لا يمكن اكتسابها في الداخل”.

وكشف أن “كل الخلايا التي تم توقيفها مؤخرا تقريباً عمادها مصريون التحقوا بالقتال في الخارج”، وشرح أن “المعضلة تكمن في أن كل الجبهات باتت مفتوحة على احتمالات التسلل من الشرق ومن الجنوب، والخطر الأكبر من الغرب”.

وأوضح: أن “تفاهمات أمنية ساعدت إلى درجة كبيرة في تأمين الحدود الشرقية”، ورأى أن “الحدود الغربية تمثل التحدي الأبرز بسبب امتدادها وانفلات الأوضاع في ليبيا”.

المصدر: راي

س ف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*