هل قُتلت الديناصورات بسبب انفجار من “الذهب الأسود”؟

256

An artist's rendering of a carnivorous dinosaur unearthed in Argentina called Murusraptor barrosaensisالحكمة – متابعة: يدور في الحلقات العلمية جدال طويل الأمد حول سبب موت الديناصورات، في حين تناولت أفلام مثل “جوراسيك بارك” السؤال بإضافات خيالية. إلا أن دراسة أخيرة تزعُم الإجابىة على هذا السؤال القديم، إذ رجّحت أن انفجاراً نفطياً أدى إلى نفوق الديناصورات.

وخلصت دراسة أجرتها جامعة طوكيو بالتشارك مع “معهد أبحاث الأرصاد الجوية” إلى أن اصطدام نيزك، قبل 66 مليون عام، بمنطقة غنية بالنفط، هي شبه جزيرة يوكاتان في المكسيك.

وأوضحت الدراسة أنه عندما اصطدم النيزك في بالأرض في المكسيك، وقع على مخزون نفطي ضخم، ما أدى إلى انبثاق سحاب أسود في الهواء. وصدّ السحاب الأسود أشعة الشمس، ما أدى إلى تبريد كوكب الأرض بكل حاد، وأدى أيضاً إلى جفاف المياه في الكوكب.

وذكرت الدراسة أن عرض النيزك بلغ ستة أميال (نحو 10 كيلومترات)، وأنه منع نحو 85 في المئة من أشعة الشمع عن سطج الأرض.

لم تستطع الديناصوررات، بحسب الدراسة، التكيّف مع درجات الحرارة المنخفضة، التي بلغت 16 درجة مئوية، فنفقت تدريجياً، فيما اتسطاعت الثدييات الصغيرة فقط النجاة.

ولم تقع الديناصورات وحدها تحت وطأة انفجار “الذهب الأسود، إذا أن 93 في المئة من الثدييات نفقت أيضاً، بحسب دراسة أخرى أجرتها جامعة “باث” البريطانية.

(وكالات)

س ف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*