داعية سني يحذر المتأثرين بتنظيم داعش

103

ISIS Fighters in Ramadi

الحكمة – متابعة: حذر الداعية السني، طارق السويدان، الذي يعتبر أحد وجوه جماعة الإخوان المسلمين في الخليج، الخميس المتأثرين بتنظيم “داعش،” مستشهدا بقول لـ” التابعي العظيم والعالم الجليل وهب بن منبه.”

ونقل السويدان في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك حملت اسم ” رسالة إلى الجماعات الإرهابية المتدثرة زوراً بثوب الإسلام”, على لسان بن منبه قوله: “يقول التابعي العظيم والعالم الجليل وهب بن منبه رحمه الله تعالى (وما بين القوسين كلامي):  إني أدركت صدر الإسلام (أي بدايته) فوالله ما كانت الخوارج جماعة قط إلا فرّقها الله على شر حال (أي كلما تجمعوا فرَّقهم الله) وما أظهر أحد منهم قوله إلا ضرب الله عنقه (أي كلما أعلن أحدهم آراءه يتم قتله)”

وتابع في تدوينته: “ولو أمكن الله لهم من رأيهم (أي لو انتصروا) لفسدت الأرض وقطعت السبل والحجج (أي لامتلأت الأرض بالخوف وقطع الطريق) ولعاد أمر الإسلام جاهلية (أي عودة اختطاف الناس واسترقاق الأحرار وسبي النساء) وإذاً لقام جماعة كل واحد منهم يدعو إلى نفسه بالخلافة مع كل واحد منهم عشرة آلاف يقاتل بعضهم بعضاً ويشهد بعضهم على بعض بالكفر.. قال تعالى: ’ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض‘ انتهى كلامه رحمه الله تعالى.. ومني للشباب المتأثرين بداعش أفيقوا قبل أن ينطبق عليك هذا القول.”

 (CNN)

س ف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*