محكمة مصرية تحيل أوراق مرشد الإخوان و682 آخرين إلى المفتي تمهيدًا للحكم بإعدامهم

61

A man reacts in front of the court in Minya

قضت محكمة مصرية يوم الاثنين بإحالة أوراق المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع و682 آخرين إلى المفتي تمهيدا للحكم بإعدامهم لإدانتهم في قضية اضطرابات وقعت بمحافظة المنيا جنوبي القاهرة في أغسطس آب.
ومن شأن هذا الحكم أن يضيق الخناق على الجماعة ويفجر احتجاجات وأعمال عنف سياسي قبل انتخابات الرئاسة المقرر إجراؤها الشهر المقبل.
ووصفت الجماعة في بيان صدر في لندن الحكم بأنه “صادم” وقالت إنها “ستواصل استعمال مختلف الوسائل السلمية لإنهاء الحكم العسكري.”
وفي قضية أخرى قضت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة يوم الاثنين بحظر أنشطة حركة 6 ابريل المطالبة بالديمقراطية والتي قامت بدور في إشعال الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك عام 2011.
ومن شأن الحكم بإحالة أوراق بديع إلى المفتي إثارة غضب جماعة الإخوان التي يتعرض أعضاؤها لملاحقة الأجهزة الأمنية منذ عزل الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان في يوليو تموز بعد احتجاجات حاشدة على حكمه.
ويخشى بعض أعضاء الجماعة أن تؤدي الملاحقات الأمنية والأحكام القضائية إلى دفع بعض أعضائها الشباب للعنف ضد الدولة العدو القديم للجماعة.
وأدين بديع يوم الاثنين بجرائم بينها التحريض على العنف بعد عزل مرسي الذي يحاكم بدوره بالعديد من التهم التي تتصل بالعنف السياسي والتخابر مع جهات أجنبية وإهانة القضاء.
ووقف بديع (70 عاما) أمام محكمة أخرى في القاهرة يوم الاثنين بعد ساعات من الحكم بإحالة أوراقه إلى المفتي .

رويترز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*