استمرار الاعتصامات بالمثنی والبصرة، والحکومة تبدأ بتنفيذ المشاريع بالمحافظات الجنوبیة

267

الحكمة – متابعة : تحت إجراءات أمنية مشددة دخل اعتصام المثنى الذي ينظم في ساحة الاحتفالات وسط السماوة يومه الخامس بمشاركة المئات من المواطنين، ويواصل عدد من اهالي الزبير غربي البصرة اعتصامهم الذي انطلق قبل نحو 5 ايام امام البوابة الرئيسية لموقع البرجسية النفطي، هذا وأعلنت الحكومة، بدء إطلاق الاموال وتنفيذ المشاريع في المحافظات الجنوبية،

ودخل اعتصام المثنى الذي ينظم في ساحة الاحتفالات وسط السماوة يومه الخامس بمشاركة المئات من المواطنين من مختلف مناطق المحافظة وسط إجراءات أمنية مشددة فيما يصر المعتصمون على تنفيذ مطالبهم وسط رفض واضح من قبلهم للتفاوض مع الحكومة المحلية، مؤكدين شرط نصب سرادق في ساحة الاعتصام لتكون مقرا للتفاوض مع أي وفد مركزي.

واتهم المعتصمين مكتب رئيس رئيس الوزراء حيدر العبادي بالتراجع عن وعوده بإرسال وفد للتفاوض معهم واستلام مطالبهم ووضع سقف زمني لتنفيذها، وفي ظل هذه الأحداث يعقد مجلس محافظة المثنى جلسة استثنائية لاستكمال البحث في مطالب المتظاهرين.

کما تظاهر العشرات امام البوابة الثانية لمدخل موقع البرجسية النفطي قرب البئر 20 بمشاركة عدد من شيوخ العشائر في قضاء الزبير غربي البصرة للمطالبة بالنهوض بالواقع الخدمي وتشغيل العاطلين ووقف تدفق العمالة الاجنبية والتلوث البيئي والقيام بمشاريع كبيرة ضمن مشاريع المنافع الاجتماعية.

وایضا علنت اللجنة المنظمة للاعتصام في ناحية الامام الصادق شمال البصرة عن قطع 6 طرق مؤدية الى حقل غرب القرنة 1 النفطي فيما اكدت استمرارها في الاعتصام لحين تحقيق المطالب التي قدمت للجهات المختصة.

هذا وكشفت وزارة التخطيط عن مصادقة مجلس الوزراء على اطلاق التخصيصات المالية الخاصة بالمحافظات الاربعة {البصرة، ذي قار، المثنى والنجف} التي صدرت الاسبوع الماضي عن الورشة الخدمية عالية المستوى الاولى لهذه المحافظات والتي نظمتها وزارة التخطيط.

فيما عقدت الوزارة الاربعاء ورشة العمل الثانية بمشاركة وفود من محافظات واسط والديوانية وميسان فضلا عن الوزارات المعنية والجهات ذات العلاقة.

وقال وزير التخطيط سلمان الجميلي في مؤتمر صحفي مشترك مع وكيل وزارة المالية، ماهر حماد نظمته خلية الاعلام الحكومي ان “وزارته والوزارات الاخرى تبذل جهودا حثيثة سواء بالمناقلات ام باستثمار ما تبقى من ميزانية الطواريء لحل الاشكالات المالية التي تعترض تنفيذ القرارات الخدمية” مؤكدا ان “مخرجات الورشة الخدمية التخصصية ستترجم الى قرارات سريعة وسيلمس سكان المحافظات الجنوبية اثرها خلال الاسابيع المقبلة”.

وبدوره أكد عضو مجلس محافظة ميسان ياسر نعيمة في تصريح صحفي أن المحافظ علي دواي حضر اجتماعاً في بغداد مع وزارة التخطيط لمناقشة إطلاق التخصيصات المالية والبترودلار لمحافظة ميسان ، لافتا إلى إن الدرجات الوظيفية سيبحث فيها خلال اجتماع المجلس الثلاثاء من الأسبوع المقبل مع الدوائر الخدمية لمناقشة حركة الملاك في دوائر المحافظة.

ومن جهته أكد رئيس استئناف كربلاء القاضي محمد عبد الحمزة، الخميس، عدم وجود مذكرة قبض في الوقت الحالي بحق المتظاهرين في المحافظة.

وأضاف البيان، أن “عدد المتظاهرين المطلق سراحهم بكفالات ضامنة يبلغ 12 متظاهراً”، مشيراً إلى أن “وفد المفوضية طالب الجهات الحكومية في كربلاء بالتنازل عن حقهم في التهم الموجهة للمتظاهرين السلمي”.

الی ذلك أثنى تحالف الفتح برئاسة هادي العامري على الجماهير العراقية التي استجابت لنداء شكر المرجعية الذي أطلقه في مبادرته وابدت استعدادها للخروج بتظاهرات يوم غد الجمعة ، معلنا تأجيل المظاهرات الى إشعار آخر.

التحالف أكد في بيان له حرصه على عدم إشغال الاجهزة الأمنية التي تحرص على سلامة المتظاهرين، مشدداً في الوقت ذاته على موقفه الثابت مع المرجعية الدينية العليا والالتزام بالمبادئ والأسس التي ذكرتها في خطبتها الأخيرة .

 

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*