بالصور .. خمسون ساعة جدارية حديثة تزيّن جدار صحن أبي الفضل العبّاس (عليه السلام) بكرلاء المقدسة…

11

كربلاء المقدسة – الحكمة : ضمن حملة الإعمار والتطوير التي تشهدها العتبةُ العبّاسية المقدّسة وتقوم بها ملاكاتها بين حينٍ وآخر، قامت الملاكات الفنّية العاملة فيها (قسم المشاريع الهندسية وشعبة الاتّصالات بالتعاون مع قسم الصيانة الهندسيّة) بتركيب خمسين ساعةً جداريّة (25 ساعة ذات وجه واحد، و25 ذات وجهين) وبتصاميم فنيّة جذّابة ومتناغمة مع نقوشات الحرم الطاهر لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام) من جهة ومع الساعة الرئيسة أعلى باب القبلة للحرم الطاهر من جهة أخرى.
الحاجة لهذه الساعات جاءت من باب أنّ الزائر والخدّام العاملين يحتاجون الى معرفة الوقت بصورةٍ مستمرّة وإنّ الساعات الموجودة سابقاً كانت موزّعة بصورةٍ عشوائيّة وبأحجام مختلفة لا تفي بالغرض، بالإضافة الى إضفاء عملٍ حضاريّ وجماليّ للصحن الطاهر من خلال هذه الساعات.
الساعات وُزّعت بصورةٍ منتظمة حسب نوع كلّ ساعة من ذات الوجه الواحد وذات الوجهين، حيث وُزّعت في الصحن الشريف لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام) وبوّابات العتبة المقدّسة إضافةً الى سراديب التوسعة المرتبطة بالصحن وقاعة الإمام الحسن للمناسبات ومضيف العتبة العبّاسية المقدّسة، فضلاً عن بناية التوسعة الخارجية من جهة الكيشوانيّات والأمانات.
وتمتاز هذه الساعات بميزات عديدة أهمّها:
1- صُنعت هذه الساعات خصّيصاً من قبل شركة بيروت (Perrot) الألمانيّة، وهي شركةٌ ذات سمعة عريقة في إنتاج الساعات المتميّزة، وهي نفس الشركة المصنّعة للساعة الكبيرة في العتبة العبّاسية المقدّسة والعتبة الحسينيّة المقدّسة، بالإضافة الى صناعة الساعة الكبيرة في الحرم المكّي الشريف في مكّة المكرّمة.
2- سيرفر التوقيت المركزي للمنظومة وكذلك المكوّنات الداخلية الدقيقة في الساعة من إنتاج شركة موباتايم (MobaTime) السويسريّة، بالإضافة الى سيرفر لإدارة الساعات وهو أيضاً من برمجة الشركة السويسريّة.
3- تمتاز بأناقة وجمال في التصميم مشابه لساعة العتبة العبّاسية المقدّسة لكن بقياسٍ أصغر.
4- جميعها مرتبطة بتوقيتٍ واحد مع الساعة الرئيسيّة للعتبة العبّاسية المقدّسة.
5- ذات أرقام واضحة ويمكن قراءتها من بعيد.
6- كلّ ساعة مزوّدة بإنارة داخليّة يُمكن التحكّم بها عن بُعد لتمكّن الزائر من رؤيتها بصورةٍ واضحة.
7- كلّ الساعات مرتبطة بمنظومة التوقيت العالمي عن طريق الأقمار الصناعيّة.
مسؤول شعبة اتّصالات العتبة العبّاسية المقدّسة المهندس فراس حمزة تحدّث لنا عن آليّة ربط هذه الساعات قائلاً: “جميع هذه الساعات مرتبطة بشبكة حاسوبيّة (IP Network) واسعة تمّ بناؤها من قبل كادر شعبة الاتّصالات التابع لقسم المشاريع الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، ومرتبطة بسيرفر التوقيت المركزيّ (Time Server) الذي يكون بدوره متّصلاً بشبكة الأقمار الصناعيّة العاملة بالنظام الجغرافي العالميّ (GPS) كمصدرٍ رئيسيّ للتوقيت العالميّ، كما يُمكن ربطها مع شبكة الأنترنت الدوليّة كمصدر توقيتٍ ثانويّ”.
وأضاف: “الشبكة الحاسوبيّة مع الساعات الملحقة بها يُمكن إدارتها عن طريق سيرفر إضافيّ خاصّ (Clocks Management Server) لبرمجة الساعات ومراقبتها وتنظيم الإنارة الداخلية لها، والسيرفران المذكوران موجودان في مركز المعلومات (Data Center) التابع لشعبة الاتّصالات”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*