عمليات ديالى تنفي وجود ألف عنصر من داعش، وتُفند مزاعم إرباك الوضع الأمني

22

ديالى – الحكمة :  نفى قائد عمليات ديالى الفريق الركن مزهر العزاوي، السبت 26 آيار 2018، الأنباء التي تتحدث عن وجود ألف عنصر من تنظيم داعش في المحافظة، محذراً من محاولة إرباك الأوضاع الأمنية في ديالى عبر هذه الأنباء

وقال العزاوي في تصريح صحفي تابعته الحكمة، إن “الأنباء التي تتحدث عن وجود ألف عنصر من داعش الإرهابي في أطراف ناحية جلولاء شمال شرقي ديالى، غير صحيحة وننفيها جملةً وتفصيلا”.

واكد أن “جميع مناطق المحافظة لا توجد فيها مثل هذا العدد المبالغ به”.

وأضاف أن “مناطق ديالى لا تضم سوى بقايا قليلة من خلايا داعش الإرهابي وهي في حالة شلل شبه كامل، والقوات الأمنية مستمرة بمطاردتها من خلال عمليات عسكرية تقضي على أعداد منها بشكل مستمر”.

وحذر من أن “الهدف من الترويج لهذه المعلومات وخاصة في تلك المناطق هو لإرباك الوضع الأمني في ديالى وإظهار القوات الاتحادية المسيطرة هناك بصورة تقلل من شأن سيطرتها”.

ولفت العزاوي الى أن “القوات الأمنية تفرض سيطرتها بشكل كامل على قاطع المسؤولية بالكامل”.

وأشار الى أن “قيادة عمليات ديالى تحذر من إرباك الأوضاع الأمنية والترويج للشائعات في مناطق المحافظة”.

وكان مصدر امني كردي قد أفاد في وقت سابق اليوم، بوجود أكثر من ألف عنصر من داعش في مناطق بمحافظة ديالى، لاسيما القريبة من ناحية جلولاء شمال شرقي المحافظة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*