الرئيسية » اخترنا لكم » صوت البيئة » بسبب شحة المياه وقلة الأمطار.. تحذيرات من هجرة الفلاحين إلى المدن

بسبب شحة المياه وقلة الأمطار.. تحذيرات من هجرة الفلاحين إلى المدن

11/01/2018  -  المشاهدات 186

الحكمة – متابعة : حذر خبير اقتصادي، من هجرة الفلاحين نحو المدن بسبب قلة الامطار وشحة المياه في الأنهار، ما يعني خروج ملايين الدوانم عن الخطة الزراعية، بالإضافة إلى تأثير ذلك على الحياة الاقتصادية للفلاحين والمزارعين ومربي المواشي.

ويقول ملاذ الامين، إن “للمياه اهمية عظمى في حياة الفلاحين، وانها تتدخل في وجودهم وعلاقتهم بالارض”، مشيرا الى أن “شحتها او زيادتها تسبب اضرارا في حياتهم ومعيشتهم”.

وبين الامين أن “شحة الامطار في هذا الموسوم بالتزامن مع شحة مياه الانهار بسبب قرار تركيا الخاص بمليء سد اليسو ربما تتسبب بترك الفلاحين اراضيهم خصوصا في المحافظات الجنوبية والاهوار ،والتوجه نحو المدن للبحث على العمل في مهن اخرى بعيدة عن الزراعة”.

وأضاف ،ان “الشحة المائية هذا الموسوم ستتسبب بخروج ما يقارب من 15 مليون دونم عن الخطة الزراعية وهذا الامر يعني ضعف المداخيل الاسرية للفلاحين الذين يعتمدون على بيع حاصلاتهم الزراعية ومنتجات المواشي في المعيشة ،الى جانب حرمان الاقتصاد العراقي من المنتجات الزراعية التي كانت تدخل ضمن دورة العراق الاقتصادية “.

واشار الى ،أن “على الحكومة ان تسرع لاحتواء هذه الازمة من خلال تكثيف جهودها في حفر الابار في المناطق الزراعية لتوفير المياه اللازمة للزراعة والضغط عبر القنوات الدبلوماسية مع الدول المتشاطئة لاستمرار حصة العراق المائية مع الاهتمام بالسدود والخزانات وانشاء خزانات جديدة لتقليل الاضرار الناجمة عن شحة المياه او انقطاع الامطار”.

ورأى ان “هجرة الفلاحين الى المدن سيصحبها تغيرات ديموغرافية واجتماعية كبيرة قد تؤثر سلبا على العلاقات المجتمعية بالاضافة الى تدهور الاقتصاد العراقي بسبب ضعف الايرادات المستحصلة من القطاع الزراعي الذي يعد رافدا مهما من روافد الموازنة العراقية.

وكالات

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*