سوريا: شهداء وجرحى برصاص قناص تكفيري على بلدة الفوعة الشيعية المحاصرة بريف إدلب

35

سوريا – متابعة الحكمة : استشهد مدنيان وأصيب 2 آخران جراء الاستهداف المتواصل للمجموعات الإرهابية المتمركزة في ناحية دنش بلدة الفوعة الشيعية المحاصرة بريف إدلب الشمالي.

وقال مصدر محلي لشيعة ويفز، إن المجموعات الإرهابية استهدفت، يوم أمس، برصاص قناص المدنيين في بلدة الفوعة ما أسفر عن استشهاد شخصين وإصابة 2 آخرين، بجروح خطيرة.

وأضاف المصدر، أن المجموعات الإرهابية في دنش المجاورة لبلدة الفوعة تواصل قصف البلدة بمختلف الأسلحة الثقيلة والخفيفة ما يسفر عن سقوط المزيد من الأبرياء بين شهيد وجريح.

وتعاني كفريا والفوعة الواقعتان بريف إدلب الشمالي الشرقي حصاراً منذ نهاية آذار عام 2015، في حين تعتمد البلدتان على ما يمكن إدخاله من قوافل إنسانية من جهة وما يتم إنزاله جواً عبر سلاح الجو السوري من جهة أخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*