المرجع الكبير السيد الحكيم يستذكر خلال استقباله شريحة من العراقيين الشباب حياة الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله وسلم) بتحمله البلاء والمشاق والتضحية في سبيل تطبيق الموازين الشرعية للحصول على رضا الله تعالى

49

النجف الأشرف – الحكمة: استذكر سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله الوارف) حياة الرسول الأعظم محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وما تعرض له من مشاق وبلاء وتضحية في سبيل تطبيق الموازين الشرعية عن بصيرة من أجل إبلاغ رسالته للناس ونيل رضا الله والحصول على أجره سبحانه وتعالى، جاء ذلك خلال استقبال سماحته، اليوم الجمعة 17 من ربيع الآخر 1439 هجـ، وفدا ضم شريحة من الشباب العراقيين من كافة المحافظات العراقية.

داعيا سماحته (مد ظله) أعزاءه الشباب لاستثمار طاقاتهم الشبابية بالثبات على المبادئ والعقيدة وفق حساب دقيق وعقلاني مُحكم، بعيداً عن الشهوات والنزوات الآنية الزائلة والطائشة المستوحاة من ثقافة منافية لديننا الإسلامي الحنيف ولسيرة أهل البيت (عليهم السلام)، الذين فرضوا احترامهم على العالم بفضائلهم واتباعهم النهج القويم والمبادئ الحقة.

وفي ختام اللقاء دعا سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) لشريحة الشباب بالتوفيق والسداد وأن يكونوا على بصيرة من أمرهم وأن يثبت سبحانه وتعالى إيمانهم وأن يتقبل زيارتهم لمرقد الإمام أمير المؤمنين سلام الله عليه وأن يريهم بركاتها في الدنيا والآخرة، وطلب منهم أن لا يفرطوا بسنين عمرهم بتقليد المجتمعات الغربية التي تبحث عن حلول لمشاكلها والابتلاءات التي حلت عليها، كما طلب منهم أن يوصلوا سلامه لذويهم ومتعلقيهم.  

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*