المرجع الكبير السيد الحكيم يدعو المرأة للاهتمام بعائلتها والحفاظ على تماسكها بتربية النشء الجديد على الثوابت الدينية وانتشاله من الضياع

18

النجف الأشرف – الحكمة: دعا سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) المرأة المؤمنة إلى الاهتمام بعائلتها وبتربية أطفالها التربية الإسلامية الرصينة المبنية على الثوابت الدينية المستمدة من تعاليم القرآن الشريف وسيرة المصطفى وأهل بيته (صلوات الله عليهم أجمعين)، من أجل أن تحافظ الأسرة على تماسكها ولانتشالها من الضياع الذي يواجهها ببريق الثقافة الغربية المزيفة التي تحاول خداع المجتمع وتدميره، جاء ذلك خلال استقبال سماحته لوفد من التربويات في محافظة الديوانية، السبت الرابع من ربيع الآخر 1439 هـ.

كما نبه سماحة المرجع السيد الحكيم (مدّ ظله) إلى ضرورة أن تغرس الأسر الكريمة في نفوس أبنائها المبادئ الحقة والحدود الشرعية لكل فرد منها، للحفاظ على الأسرة والمجتمع من الضياع الذي يهددهم بعد النسب المروعة من حالات الطلاق والعنوسة.

وفي نهاية اللقاء دعا سماحته (مدّ ظله) أعضاء الوفد للوقوف بوجه المغريات التي تهدد المجتمع من خلال النصيحة والحوار الهادئ مع الفتيات والأهالي، وداعيا من العلي القدير أن يوفقهم في عملهم وأن يتقبل زيارتهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*