الرئيسية » تقارير » “ياندكس” الروسية تطور نظام ترجمة باستخدام الذكاء الاصطناعي

“ياندكس” الروسية تطور نظام ترجمة باستخدام الذكاء الاصطناعي

17/09/2017  -  المشاهدات 86

الحكمة – متابعة: اخترع الخبراء في شركة محرك البحث الروسي “ياندكس” نظاما جديدا للترجمة المباشرة (أونلاين)، يستخدم خوارزميات قديمة والذكاء الاصطناعي في آن واحد.

وقال ناطق باسم شركة “ياندكس” مجيبا على أسئلة وجهتها إليه وكالة “نوفوستي”: “يدعم نظامنا إلى الآن الترجمة من الإنكليزية إلى الروسية فقط. لكننا سنضيف إليه قريبا لغات أخرى. وسنحاول دعم اللغات الأكثر شعبية في العالم”.

يذكر أن شركات الإنترنت تستخدم وتطور في الآونة الأخيرة الذكاء الاصطناعي، للبحث عن المعلومات في شبكة الإنترنت ومعالجة الصور الفوتوغرافية وتشكيل الأرشيف وغيرها من العمليات التي لا تناسب الخوارزميات الكلاسيكية.

ومن أفضل الادلة على نجاح الذكاء الاصطناعي نظام “ألفا غو” الذي فاز على أبطال العالم وأوروبا في لعبة “غو” الصينية القديمة. وتقوم غالبية مثل هذه الأنظمة على ما يسمى بشبكات فائقة الدقة لخلايا تشبه الخلايا العصبية، حيث لا تحلل كل شبكة معطيات أولية بل تحلل نتيجة تحليل حصلت عليه شبكة مجاورة، ما يسمح بتبسيط المشاكل المعقدة دون الاستعانة بأحجام كبيرة من الذاكرة.

والأمر كذلك في حال استخدام الذكاء الاصطناعي للترجمة من لغة إلى أخرى. وعندما تقرأ “شبكة الخلايا العصبية” نصا مترجما فإنها لا تحاول ترجمة كلمات أو جمل منفردة بل تحاول إيجاد حل للمشكلة ككل باستخدام المعلومات التي تراكمت عند تحليل نصوص ترجمها الإنسان.

ولمثل هذا الموقف إيجابيات وسلبيات. وتنحصر إيجابياته في أن النص يصبح أسهل للقراءة وشبيها لما يترجمه الإنسان. ومن جهة أخرى فإن جهاز الكمبيوتر يواجه عائقا عند تلقيه كلمات وجمل نادرة.

وحلت “ياندكس” تلك المشكلة عن طريق الجمع بين إمكانات الذكاء الاصطناعي ونظام قديم للترجمة، يعالج الكلمات المنفردة بسهولة وإن كانت نادرة، ويعجز عن تشكيل جمل منها من جهة أخرى.

المصدر: نوفوستي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*