الرئيسية » الأخبار » الأخبار العامة » التحقيق في سرقة كلية عسكري من مستشفى في بغداد

التحقيق في سرقة كلية عسكري من مستشفى في بغداد

17/05/2017  -  المشاهدات 159

الحكمة – متابعة: قرر وزير الدفاع العراقي عرفان الحيالي فتح تحقيق في قضية عسكري، أكد سرقة كليته خلال تلقيه العلاج في أحد مستشفيات بغداد.

وذكرت وزارة الدفاع في بيان أن الحيالي استقبل “المقاتل الجريح رائد عاصي شكير الذي فقد إحدى كليتيه بعد أن أدخل إلى مستشفى الكاظمية التعليمي نتيجة لإصابته”، مؤكدة أن الوزير تبنى قضيته.

وأضاف البيان أن الوزير أمر بإكمال علاج شكير على نفقة وزارة الدفاع، بعد أن عرضت وسائل الإعلام قضيته وطرحت شكواه، مشيرا إلى أن الوزير “أكد إن الاعتداء على هذا المقاتل البطل كمن يضع إصبعيه في عين الوزير”.

من جهته نفى مستشفى الكاظمية الاتهام واعتبره مفبركا، مؤكدا احتفاظه بحق الرد القانوني.

وقال مدير المستشفى عبد الرحمن إسماعيل إن شكير دخل مستشفى الكاظمية في 30 يوليو 2014 وكان مصابا بطلق ناري في كتفه الأيمن، وأسعف في شعبة الطوارئ بضماد ومسكنات.

وذكر مدير المستشفى أن المريض أخرج من المستشفى بتاريخ 4 أغسطس 2014، وتضمن تقرير المستشفى وجود تهشم مع جرح في الكتف الأيمن وعولج “تحفظيا”، أي أن المريض لم يصل إلى صالة العمليات نهائيا، موضحا أن “مستشفى الكاظمية لا توجد فيها إمكانية زرع وإزالة الكلى”.

المصدر: وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*