الرئيسية » معًا في مواجهة الإرهاب » مبلغو العتبة العلوية في لجنة الإرشاد يشاركون بتحرير قرى غرب نينوى ويواصلون الإشراف على حملات الدعم اللوجستي للمجاهدين والنازحين

مبلغو العتبة العلوية في لجنة الإرشاد يشاركون بتحرير قرى غرب نينوى ويواصلون الإشراف على حملات الدعم اللوجستي للمجاهدين والنازحين

15/05/2017  -  المشاهدات 236

الموصل – الحكمة: شارك مبلغو الحوزة العلمية في النجف الاشرف في لجنة الإرشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات التابعة للعتبة العلوية المقدسة مع قوات الحشد الشعبي في تحرير عدة قرى غربي محافظة نينوى إضافة إلى الوصول الى الطريق الاستراتيجي الرابط لناحية القيروان بسوريا حيث قطعت الإمدادات التي تصل الى مركز الناحية من الحدود السورية .

وقال عضو اللجنة السيد أبا ذر العوادي، في تصريح للمركز الاعلامي للعتبة المقدسة، ان” مبلغي اللجنة والمتطوعين معهم قد شاركوا ومنذ فجر يوم السبت في عدة محاور مع قوات الحشد الشعبي الزاحفة لتحرير القرى الواقعة حول مدينة القيروان، حيث تم تحرير ثلاثة قرى منها قرية الثلجة وتل الزنابير وقرى أخرى مهمة”.

وأضاف” كما تمكنت القوات المجاهدة من الوصول الى الشارع العام الاستراتيجي الذي يربط مركز ناحية القيروان بسوريا، حيث قطعت الإمدادات على العدو تماما ، كما تمكنت القوات من تحرير عدة قرى أخرى ما بعد هذا الطريق الحيوي”.

وبين العوادي ان” مبلغي اللجنة أوصلوا سلام ودعاء المرجعية الدينية العليا للمقاتلين الأبطال بضرورة الالتزام بالضوابط الشرعية والتقيد بها .

كما واصل مبلغو اللجنة تقديم الدعم اللوجستي لتحرير قرى ناحية القيروان غربي محافظة نينوى، بالهجوم والإسناد وإيصال توجيهات المرجعية الدينية لقوات الحشد الشعبي .

وقال مسؤول محور مدينة الموصل في اللجنة سماحة الشيخ علاء الموصلي ان “مبلغي اللجنة ينفذون وصايا وتوجيهات المرجعية الدينية العليا بإيصال الدعم اللوجستي لأبناء الحشد الشعبي، والمشاركة معهم في تحرير الأراضي من دنس داعش مرة بالهجوم مع القوات ومرة بالإسناد والمرابطة معهم في خطوط الصد الأمامية والتي تبعد في بعض المناطق مئات الأمتار”.

وأضاف” كما يقوم مبلغو اللجنة بتقديم المساعدات والرعاية لاخواننا النازحين من اهالي المناطق المحررة وذلك وفق توجيهات سماحة المرجع الأعلى السيد السيستاني (دام ظله)”.

وعلى صعيد الدعم اللوجستي أشرف مبلغو اللجنة على حملة “الكرار” لاهالي بغداد لدعم قوات الحشد شمالي محافظة صلاح الدين وبادروا الى نقل سلام ودعاء المرجعية الدينية العليا للمجاهدين، وذلك تيمنا بحلول الذكرى السنوية الثالثة لفتوى الجهاد المباركة للمرجعية الدينية العليا، وابتهاجا بولادة الإمام المهدي عجل الله فرجه .

وقال عضو اللجنة مسؤول محور سامراء الشيخ يوسف المياحي ان ” الحملة قدمت دعمها لقوات الحشد الشعبي المرابطة في سواتر الصد في جبال حمرين – منطقة الفتحة  ، ونقلنا للمجاهدين سلام ودعاء المرجعية الدينية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*