الرئيسية » تحقيقات » سجينان أمريكيان يخفيان جهازي كمبيوتر في سقف بعد صناعتهما سرا

سجينان أمريكيان يخفيان جهازي كمبيوتر في سقف بعد صناعتهما سرا

16/04/2017  -  المشاهدات 165

الحكمة – متابعة: استطاع سجينان في ولاية أوهايو الأمريكية صناعة جهازي كمبيوتر من تفكيك أجهزة معدة لبرنامج إعادة تدوير المخلفات الإلكترونية في السجن.

وأخفى السجينان بعد ذلك في ظل غياب الإشراف الجهازين في سقف غرفة تدريب.

وعثر المحققون على برامج ومواد إباحية ومقالات تتعلق بصناعة مخدرات ومتفجرات محفوظة على الجهازين.

وكان فريق تكنولوجيا المعلومات قد اكتشف نشاطا غير عادي على الإنترنت صادرا من حساب أحد المتعهدين الذين يتعاملون مع السجن.

وكانت الأجهزة قد عثر عليها في عام 2015، غير أن القضية لم يعلن عنها إلا في الآونة الأخيرة.

ونشر مكتب المفتش العام في ولاية أوهايو تقريرا عن الحادث وأرسله إلى لجنة الأخلاق في أوهايو والمسؤولين المحليين.

ووصف التقرير سلسلة من الأحداث أدت إلى اكتشاف الأجهزة في سقف غرفة التدريب في معهد ماريون الإصلاحي.

حركة مرور معلوماتية

كشفت رسالة تنبيه مرسلة عبر البريد الإلكتروني في الثالث من يوليو/تموز 2015 لفريق تكنولوجيا المعلومات تجاوز حد الاستخدام المسموح به لحساب إنترنت.

وكان الحساب خاصا بأحد المتعهدين غير المقرر عمله في ذلك اليوم.

وسعى المستخدم المجهول إلى الدخول على مواقع معينة لتبادل الملفات، لكن جهاز خادم شبكة الإنترنت في السجن حجب نشاطه.

وأشارت رسالة البريد الإلكتروني إلى أن المستخدم “قضى بعدها ثلاث ساعات كاملة يسعى إلى العثور على مواقع تتحايل على الحجب وسياستنا”.

وبعد التحقيق في مصدر حركة المرور المعلوماتية، عثر عضو في فريق تكنولوجيا المعلومات واثنان من السجناء معه على أسلاك شبكة اتصال تصل إلى السقف.

وكتب عضو الفريق تقريرا عن الحادث جاء فيه :”عندما نزعت جزءا من السقف عثرت على جهازي كمبيوتر”.

ووصف أحد السجينين ممن قاما بتجميع الجهازين كيف استخدم مكونات أجهزة كمبيوتر أخرى كانت معدة ضمن برنامج إعادة تدوير مخلفات الكمبيوتر في السجن.

واستطاع بعدها توصيل جهازه بشبكة الإنترنت في السجن، وفقا لتقرير المفتش العام.

وقال للمحققين :”بعدها تمكنت من الاتصال بالشبكة”.

واكتشف المحققون والطب الشرعي مجموعة من البيانات على الجهازين، من بينها تسجيلات مرور صادرة لسجناء، ومواد إباحية ومقالات تتعلق بصناعة المخدرات ومتفجرات وكروت إئتمان.

وأظهرت التحقيقات خرق أحد موظفي تكنولوجيا المعلومات سياسات حماية مشهد الجريمة.

وقالت إدارة أوهايو للتأهيل والإصلاح في بيان :”سنراجع بدقة التقارير وسوف نتخذ خطوات إضافية ضرورية لحماية هذه الأشياء وعدم تكرار حدوثها”.

وأضاف البيان : “من المهم للغاية أن نوفر حماية ضرورية تتعلق باستخدام التكنولوجيا مع الإبقاء على توفير فرص للسجناء تمكنهم من المشاركة في البرامج الهادفة والتأهيلية”.

بي بي سي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*