الرئيسية » الأخبار » أخبار المرجعية » مكتب المرجع السيد الحكيم يدين التفجيرين اللذين طالا زوار مرقد السيدة زينب (ع) جنوبي دمشق ويدعو إلى التصدي بجدية للمجرمين وإنزال العقاب بهم

مكتب المرجع السيد الحكيم يدين التفجيرين اللذين طالا زوار مرقد السيدة زينب (ع) جنوبي دمشق ويدعو إلى التصدي بجدية للمجرمين وإنزال العقاب بهم

12/03/2017  -  المشاهدات 640

بيان الالمرجع السيد الحكيم يدين التفجيرين الذي طال زوار مرقد السيدة زينب (ع) جنوبي دمشق ويدعو إلى التصدي بجدية للمجرمين ومن يساعدهم وإنزال العقاب بهم
بيان مكتب المرجع الديني الكبير السيد الحكيم يدين فيه التفجيرين اللذين طالا زوار مرقد السيدة زينب (ع)

النجف الأشرف – الحكمة: أدان مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) العمل الإجرامي الذي طال زوار مرقد السيدة زينب عليها السلام جنوبي العاصمة السورية دمشق وهذا نص البيان:

وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ …

يتشرف أتباع أهل البيت (عليهم السلام) ومحبوهم بإحياء ذكر أهل البيت (عليهم السلام) وزيارة مشاهدهم ومقاماتهم، وقد قدموا من أجل ذلك ما لا يحصى من الشهداء الأبرياء، ويأتي التفجير الإجرامي الأخير في دمشق ضمن هذا السياق حيث استهدف الإرهابيون تجمعا للزائرين العراقيين القاصدين زيارة السيدة زينب والسيدة رقية (عليهما السلام) مما أدى إلى استشهاد أربعين زائرا وجرح مائة وستين آخرين من المدنيين الأبرياء.

ولا شك بأن ما يصيب المؤمنين في هذا السبيل مذخور ومحفوظ لهم في كتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصاها.

وإننا إذ ندين هذه العمليات الإجرامية ندعو الجهات المسؤولة إلى التصدي بجدية لهؤلاء المجرمين ومن يساعدهم وإنزال العقاب بهم، كما نؤكد على الاهتمام الجاد بحماية الزائرين وإبعاد الأذى عنهم.

وفي الختـام نسأل الله سبـحانه وتعـالى أن يرحم الشـهداء ويحشرهـم مع النبي (صلى الله عليه وآله) وآله الطاهرين (عليهم السلام) في عليين وأن يمن على ذويهم بالصبر والسلوان وعلى الجرحى بالشفاء العاجل إنه أرحم الراحمين.

                                 مكتب السيد الحكيم (مدّ ظله)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*