الرئيسية » الأخبار » أخبار الحوزة العلمية » مبلغو العتبة العلوية يشاركون في محاصرة الدواعش ويواصلون إيصال توجيهات المرجعية العليا للمقاتلين في أزقة الموصل وجبال مكحول

مبلغو العتبة العلوية يشاركون في محاصرة الدواعش ويواصلون إيصال توجيهات المرجعية العليا للمقاتلين في أزقة الموصل وجبال مكحول

08/03/2017  -  المشاهدات 377

rpic (2)الموصل – الحكمة: شارك مبلغو الحوزة العلمية المباركة في النجف الأشرف في لجنة الإرشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات ، القوات العراقية البطلة بتحرير ما تبقى من مناطق في الجانب الأيمن من الموصل، وتقديم الدعم المعنوي واللوجستي للمقاتلين وإبلاغهم وصايا وتوجيهات المرجعية الدينية بالحذر من مكائد العدو الداعشي والتحلي بخُلُق النبي وأهل بيته (صلوات الله عليهم) مع الآخرين في الحرب والسلم جميعاً.

وكشف مسؤول محور شرق الموصل في اللجنة الشيخ توفيق البدري من أن قوات الحشد الشعبي تحاصر الدواعش في قرية “الثلجة” غرب مدينة الموصل من اجل تحريرها والاتجاه صوب مركز ناحية بادوش في منطقة الجزيرة شرق قضاء تلعفر .

وأوضح، إن” قوات الحشد الشعبي البطلة بكافة تشكيلاتها عازمة على تطهير كامل الأرض العراقية من دنس “داعش” الإرهابي”.

وعلى صعيد ايصال وصايا وتوجيهات المرجعية العليا ، قال عضو لجنة الإرشاد التابعة للعتبة العلوية السيد أبا ذر العوادي في تصريح للمركز الاعلامي للعتبة المقدسة ” ان مبلغي اللجنة مستمرون في التواجد مع قواتنا البطلة في قواطع عمليات تحرير الساحل الأيمن من مدينة الموصل، وتفقدت أبطال قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع في نهاية حيي الجوسق ومشارف الدواسة صباحاً وعصراً ، وأبطال قوات جهاز مكافحة الإرهاب في حي وادي حجر في الساحل الأيمن لمدينة الموصل، وقد ضم وفد اللجنة كل من الشيخ سهل الجبوري والشيخ توفيق البدري”.

 واوضح ” قواتنا البطلة تتصدى وببسالة للعجلات المفخخة والتعرض الذي شنته عصابات داعش الإرهابية مستغلة سوء الأحوال الجوية الممطرة على الأحياء المحررة، وتمكنت ولله الحمد من تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات في أحياء الجوسق ووادي حجر وبدعم من أبطال طيران جيشنا الباسل ووحدات الإسناد الصاروخي “.

وتابع” بعد الحديث مع أبطالنا الميامين حول ضرورة الحفاظ على الممتلكات الخاصة والعامة وأرواح المدنيين بحسب توجيهات المرجعية العليا في النجف الأشرف، جدد الأبطال العهد أمام الله والمرجعية الدينية وأبناء الشعب العراقي بأنهم لا طريق أمامهم سوى النصر أو الشهادة حتى تحرير آخر شبر من ارض عراق المقدسات”.

على الرغم من التعرضات المتكررة بالمفخخات الداعشية والظروف الجوية السيئة والأمطار الغزيرة، إلاّ انها لم تثن مبلغي لجنة الإرشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات التابعة للعتبة العلوية المقدسة ، بالمشاركة مع المجاهدين في جبال مكحول وناحية الصينية – شمال محافظة صلاح الدين – لشحذ هممهم وإيصال توجيهات المرجعية الدينية العليا للأبطال بالمرابطة والصبر والحيطة وشرح المسائل الشرعية الواجب اتباعها .

وقال عضو اللجنة الشيخ سعد الحصناوي ، ان” مبلغي اللجنة لم تنثن عزيمتهم بإيصال الدعم اللوجستي والمعنوي للمقاتلين المرابطين في جبال مكحول وناحية الصينية ”

مشيرا الى المعنويات العالية التي يتحلى بها المقاتلون الأبطال على الرغم من التعرضات الخائبة للعدو وسوء الاحوال الجوية بعد الأمطار الغزيرة التي هطلت على مدى اليومين الماضيين”

يذكر ان وفد اللجنة الى جبال مكحول وناحية الصينية ضم أصحاب السماحة السيد منذر الجابري والشيخ منتصر المياحي والشيخ محمد الناشي.5a06sqp 1amfv56p 1f7tlukh 1oel39c1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*