أسر ثلاثة من قيادات داعش وقتل قيادات أخرى جنوب تكريت

111

m31-12-201421

كشف آمر فوج (مالك الأشتر) أحد تشكيلات العتبة الحسينية المقدسة عن تمكن الفوج من أسر ثلاثة من قيادي كيان داعش الإرهابي وقتل العشرات منهم خلال عميلة تطهير مناطق (آلبوجلي الزور وأحباب الزور ومزارع الزور) الواقعة جنوب تكريت.

وقال (علي كريم الحسناوي) لوكالة نون الخبرية إن حملةَ تطهيرٍ كبرى تبنّاها الفوج لتطهير المناطق التي أصبحت مأوى لقادة كيان (داعش) بعد هروبهم من مناطق (آلبو سيوف) ويثرب إثر العمليات العسكرية التي قام بها أبناء الحشد الشعبي والأجهزة الأمنية، موضحاً أن عملية التطهير أثمرت عن أسر ثلاثة من قيادي التنظيم وإرسالهم إلى مقر لواء (علي الأكبر) التابع للعتبة الحسينية المقدسة للتحقيق معهم إضافة إلى قتل ثلاثة من القياديين لاذوا بالفرار عن طريق نهر دجلة، وقتل عشرات آخرين كانو يختبئون في تلك المناطق ومصادرة السلاح والذخيرة والوثائق والعجلات التي كانت بحوزتهم، مؤكداً أن جميع القرى النائية المحيطة بمدينة تكريت سيتم تطهيرها بالكامل خلال الساعات القليلة القادمة.

وتابع الحسناوي في حديثه إن أبناء الحشد لشعبي تمكنوا أمس من فتح إحدى الطرق الرئيسية (يثرب- بلد) بعد تأمينه بالكامل بعد أن كان مغلقاً بسبب العمليات الإرهابية منذ عام (2006)م، مبيناً أن الطريق شهد منذ يوم أمس وحتى هذه اللحظة ورود عشرات الزائرين المتوجهين من خلاله نحو سامراء المقدسة مشياً على الأقدام.
وكالة نون

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*