سماحة المرجع الحكيم يؤكد خلال استقباله موكباً للدعم اللوجستي، على أهمية الأعمال والمشاريع التي تكون نابعة من الإيمان وبنية خالصة لله تعالى

54

استقبل سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله)، وفد موكب أنصار المرجعية للدعم اللوجستي في العاصمة بغداد، وقد بيّن في حديثه أهمية الأعمال والمشاريع التي تكون نابعة من الإيمان وبنية خالصة لله تعالى، فإنها بذلك توجب رسوخ العقيدة والدين في قلوب المؤمنين في زمن المحن والابتلاءات ، وقد مرّت على شيعة أهل البيت )عليهم السلام) محن وظلامات وفتن من جراء تسلط الظالمين، لكنهم بقوا متمسكين بعقيدتهم ثابتين على الطريق المستقيم، مصرّين على الالتزام بتعاليم النبي الأكرم (صلى الله عليه واله)، والأئمة من أهل بيته (عليهم السلام)، وكان لسيرتهم المباركة (سلام الله عليهم)، وتعاليمهم وقيمهم وإخلاصهم لله تعالى الأثر الكبير في التمسك بهم فهم صلوات الله عليهم القدوة في كل خير.
وأوصى سماحة السيد الحكيم (مدّ ظله) في ختام حديثه الحاضرين، أن يحافظوا على انفسهم ومصدر قوتهم وواقعهم، بمزيد من الارتباط بالله تعالى بالعمل بالأعمال الصالحة، وان يعاملوا أبنائهم برأفة ومودة، وأن يوصلوا سلامه ودعاءه لأسرهم الكريمة، سائلاً المولى عز وجلّ ان يتقبل اعمالهم ويبارك بهم، إنه سميع مجيب.

المصدر : الموقع الرسمي لمكتب سماحة المرجع الحكيم (دام ظله الوارف)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*