السيد رياض الحكيم يستقبل زعيم الطائفة البكتاشية في البانيا ودول البلقان الشيخ بابا مندي، ويستعرض معاناة الشعب الالباني في حقبة الحكم الشيوعي

92

على هامش مهرجان ربيع الشهادة في كربلاء، استقبل سماحة آية الله السيد رياض الحكيم (دام توفيقه)، زعيم الطائفة البكتاشية في البانيا وعموم دول البلقان، الشيخ بابا مندي، حيث استعرض الضيف الالباني جانبا من معاناة الشعب الالباني المؤلمة ابان حقبة الحكم الشيوعي القاتمة، وما تخللها من قمع مفرط وتجويع ومصادرة الحريات العامة والمساجد وباقي أماكن العبادة مما اوجب انقطاع الشعب الالباني عن باقي الشعوب، مبيّناً الشيخ مندي أن الفرصة سانحة الآن للتواصل مع باقي المسلمين.
وأبدى الشيخ مندي تقديره البالغ لإدارة العتبتين المقدستين في كربلاء المقدسة، لاتاحتهم له هذه الفرصة الثمينة لزيارة العتبات المقدسة في العراق.
وفي المقابل أشار سماحة آية الله السيد رياض الحكيم إلى معاناة الشعب العراقي ابان طغمة البعث في العراق، وحملات الإبادة الجماعية التي واجهها شيعة أهل البيت (عليهم السلام) خلال حكم الطاغية، مؤكداً سماحته على ترحيب العراقيين بضيوفهم، ومشيرا في الوقت ذاته إلى أهمية زيارة العتبات المقدسة البالغ في نفوس الزائرين، خصوصاً شريحة الشباب، لما لها من أثر روحي و ايماني بالغ عليهم، ومشددا على ضرورة تعميق ونشر الثقافة الإسلامية الاصيلة بين المسلمين ، خاصة محبي وأتباع أهل البيت (عليهم السلام)، مبدياً استعداد الحوزة العلمية لتنظيم دورات تثقيفية للشباب لتعريفهم بتعاليم دينهم وسيرة نبيهم المصطفى (صلى الله عليه وآله) وأئمة الهدى (عليهم السلام).
ويذكر أن اتباع الطائفة البكتاشية باتجاهاتهم المتنوعة ينتشرون في العديد من دول العالم خصوصا في دول البلقان وتركيا وباكستان، وهم من محبي الائمة الاثني عشر (عليهم السلام) وينسبون أنفسهم اليهم.

المصدر : موقع المرجع الحكيم ( دام ظله الوارف)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*