علماء بجامعة سنترال – فلوريدا بأمريكا يبتكرون مركبة فضائية بوقود لا ينضب

82

ابتكر علماء جامعة سنترال فلوريدا بالتعاون مع خبراء شركة “Honeybee Robotics” نموذجا لمركبة فضائية قادرة على استخراج الماء من الكويكبات والمذنبات، واستخدامه كوقود لمحرك بخاري نفاث.

ويفيد موقع “Phys.org” بأن هذه المركبة قادرة من الناحية النظرية على توليد الوقود إلى ما لانهاية، من خلال تنقلها من كويكب إلى آخر وتمديد فترة مهمتها في الفضاء.

واختبر المبتكرون نموذج هذه المركبة، في 31 ديسمبر 2018، وصمموا أرضية شبيهة بتلك الموجودة على المواقع الفضائية الصغيرة. ولاحظوا خلال الاختبار أن المركبة (World Is Not Enough (WINE كانت تستخرج الماء بنجاح من الأرضية وتحوله إلى وقود للصاروخ. ووفقا لرأي الخبراء، فإن هذه التكنولوجيا يمكن استخدامها في دراسة الأجرام السماوية مثل القمر وسيرس وأوروبا (قمر المشتري) وتيتان (قمر زحل) وبلوتو.

وتشابه المركبة الفضائية حجم فرن الميكروويف، ويمكنها استخدام الطاقة التي تنتجها البطاريات الشمسية لتحويل الماء إلى بخار. كما يمكنها استخدام مفاعل نووي صغير، ما يساعد على توسيع مجال عمل المركبة لتصل إلى المناطق النائية من المنظومة الشمسية.

المصدر : روسيا اليوم

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*