سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يدعو الشريحة المثقفة لتحمل المسؤولية تجاه الشباب بالدعوة إلى الحق بصدق ويسر وبالأدلة والبراهين

99

النجف الأشرف – الحكمة : وجه سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) الشريحة المثقفة من المجتمع لتحمل عبء المسؤولية الملقاة على عاتقهم تجاه شريحة الشباب، بدعوتهم إلى دين الحق ولعقيدتهم الثابتة بالأدلة والبراهين الناصعة وبصدق وبيسر، وثبات على نفس المبادئ التي أرساها القرآن الكريم وجسدها الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله) وأهل بيته المعصومون المنتجبون (سلام الله عليهم أجمعين)، جاء ذلك خلال استقبال سماحته لوفد من التربويين والمثقفين من مدينة الكوت جنوبي العراق.

كما دعا السيد الحكيم (مدّ ظله) إلى إحياء المناسبات الدينية وزيارة المراقد المقدسة، لأنها تمثّل تجسيداً عملياً وروحياً للرابطة بين الإنسان المؤمن والمعصومين عليهم السلام، من خلال إظهار التعلّق بهم (عليهم السلام) والسير والثبات على نهجهم القويم.

وفي ختام حديثه المبارك، أشاد سماحته (مدّ ظله) بالمؤمنين الداعمين للمؤسسات الخيرية المتكفلة للأيتام، وأكد على أن يكون هدفهم الأكبر هو تربية اليتيم وبناء شخصيته واستقلاله، لكي يشق حياته معتمدا على نفسه، ودعا سماحته أن يتقبل الله تعالى زيارتهم ويوفقهم لما فيه رضاه جلّ وعلا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*